Skip to main content

الدراسة في الهند

الدراسة في الهند
الهند ثاني أكبر نظام تعليمي في العالم وذلك لوجود سبعة عشر ألف كلية جامعية وأكثر من أربعمائة جامعة وأكثر من تسعة عشر ألف تخصص ، رسوم دراسية ومعيشية تناسب الجميع ، سهوله الفيزا، التعليم باللغة الإنكليزية ، احترام كبير للعرب والمسلمين.
لدى الهند تاريخ طويل مثير للاهتمام في مجال التعليم وتبوأت مقاما مرموقا كمركز لإشاعة التعليم على مدى القرون، ويعود الفضل الكبير لتفوق الهند في مجال العلوم والتكنولوجيا و الفضاء إلى نظامها التعليمي و مؤسساتها التعليمية التي استطاعت أن تكتسب شهرة عالمية وتجذب آلافا من الطلبة من جميع أنحاء العالم، و يقدم لنا وضعها الحالي في مجال التعليم صورة شاملة عنه ..
تطور التعليم العالي في الهند على مسارات متميزة و متشعبة حيث تقوم هيئة عالية تديرها بشكل غير مباشر وزارة تنمية الموارد البشرية بالإشراف على كل مسار. وتمول الحكومات المحلية الجامعات في الغالب
كما تعد الهند من افضل الدول في العالم لدراسة التخصصات الطبية مثل الطب البشري وطب الاسنان والصيدلة ودكتور الصيدلة والطب البيطري وذلك بسبب انخفاض التكاليف الدراسة من حيث السكن والرسوم الجامعية واسعار المعيشة المنخفضة نسبياً مقارنة ببقية الدول مثل الدول الاوروبية والاميركية. على مستوى العالم تبلغ تكاليف السكن والحياة فى الهند حوالي350 دولار إمريكي شهريا
لذلك فالهند تعد إحدى الوجهات التدريسية المفضلة فى العالم بسبب قلة التكاليف الدراسية
وتعتبر معاهد الهند التكنولوجيا من أرقى الجامعات في العالم قاطبة وتضاهي معهد مساتشوستس التكنولوجيي MIT ومعهد كاليفورنيا التكنولوجي الأمريكيتين. أما مدرسة القانون الوطني في بنغلور هي أفضل من نوعها في الهند، والعديد من طلبتها يحصلون على منح “رودس” من جامعة أوكسفورد، فيما يصنف معهد الهند العمومي للعلوم الطبية في المرتبة الأولى في مجال الطب في البلاد ويعد واحدا من أفضل الجامعات وهناك معاهد الهند لإدارة الأعمال التي تعد أفضل من نوعها في الهند وتضاهي مثيلاتها في العالم في مستواها مخرجاتها
الديانة
يمثل الدين عاملا محوريا في حياة الشعب الهندي. ويدين حوالي 82% من سكان الهند بالهندوسية (وهي ديانة ترجع في أصولها إلى الهند). ويوجد حوالي 12% يدينون بالإسلام خاصة من بين سكان الحضر، و2.3% مسيحيون، و2% سيخ، و4% بوذيون، بالإضافة إلى أقليات تدين بديانات أخرى. وعلى الرغم من تعدد الأديان فإن الهند دولة علمانية كما جاء في مقدمة الدستور.
اللغة
اللغة الهندية هي اللغة الرسمية طبقا لما جاء في الدستور، حيث يتحدث بها حوالي 40% من السكان. ويوجد حوالي 1000 لغة ولهجة مستخدمة في الهند، منها حوالي 24 لغة لا يقل عدد المتحدثين بكل منها عن مليون نسمة، مثل اللغة البنغالية التي يتحدث بها حوالي 8% من السكان، والتلجو، والمارثية، والتامبلية، والأوردية، والكانادية، وماليالم، والسنسكريتية، والسندية، والكشميرية، والبنجابية، والأسامية، والنيبالية، والأورايا، هذا بالإضافة إلى اللغة الإنجليزية.
لماذا الهند : أعتراف عالمي ، لغة إنكليزية ، سهولة وعدم تعقيد الدراسة ، طرق تدريس حديثة، الرسوم المعيشية والدراسية مناسبة جدا، توفر كافة التخصصات والمراحل الدراسية، سهولة الفيزا...الخ

 

الوثائق المطلوبة للحصول على فيزا من السفارة الهندية في بغداد :

الجواز الأصلي ونسخة ملونة منه
صورتان شخصيتان . على أن تكون الخلفية بيضاء و الرأس مكشوف
تعبئة إستمارة الفيزا الإلكترونية
صورة من الشهادة الصحية الدولية
الوثيقة الإعدادية او الشهادة الجامعية على ان تكون مترجمة ومصدقة من الخارجية العراقية
نسخة قبول من جامعة أو معهد من الهند شريطة أن تكون المؤسسة التعليمية معترف بها من قبل الحكومة الهندية
صورة من كشف الحساب البنكي بمبلغ 3000 دولار
التخصصات المتوفرة في الجامعات الهندية: الطبية، الصحية، الهندسية، العلمية، الإنسانية، الأدبية، العلوم السياسية ، التجارية ،الصناعية، القانونية، الدينية، اللغات، الصيدلة، الطب المساعد ، الحاسوب، إدارة اعمال . الزراعة . الهندسة المدنية و الهندسة الميكانيكية و هندسة الكهرباء وهندسة الاتصالات و هندسة الكميائية و الهندسة المعمارية
المراحل الدراسية المتوفرة : دبلوم عالي ، البكالوريوس، الماجستير, دورات لتعليم جميع اللغات ،
طريقة الدراسة في الجامعات الهندية
: ( دوام كامل ، الدوام الجزئي ، كورسات والبحث , كورسات , بحث).